الثلاثاء، 6 ديسمبر 2016

المؤتمر الوطني يقطع بعدم حمايته لأي جهة أو فرد يثبت تورطه في تهمة فساد

قال رئيس القطاع الاقتصادي بحزب المؤتمر الوطني الحاكم بالسودان د. محمد خير الزبير، إن الحزب لن يحمي أي جهة أو فرد ثبت تورطه في فساد، مطالباً كل من لديه دليل اعتداء على المال العام التقدم للأجهزة العدلية. ونوه الزبير لوكالة السودان الرسمية للأنباء، يوم الثلاثاء، بأن إطلاق الكلام حول الفساد على العموم دون دليل غير صحيح.
وقال إن أجهزة الدولة الرقابية ممثلة في ديوان المراجع الداخلي والمراجع العام وديوان الحسبة والمظالم والمجلس الوطني وغيرها، كفيلة بمنع حدوث الفساد والتصدي له.
وشدد على أن معظم القضايا المتعلقة بالفساد والاعتداء على المال العام وجدت طريقها إلى المحاكم.
وامتدح رئيس القطاع الاقتصادي بالحزب نظام التحصيل الإلكتروني والخزانة الموحدة الذي طبقته وزارة المالية، واصفاً إياه بالإصلاحات المؤسسية الكبيرة بزيادته للإيرادات بنسبة 25 بالمئة.
واعتبر أن السداد الإلكتروني سيحقق ضبطاً كبيراً في المصروفات، بالإضافة إلى حوسبة الضرائب والجمارك من قبل.
وأثنى على نظام التأمين على التمويل الأصغر الذي يقوم بتأمين المشاريع ضد التعثر والمخاطر خاصة بعد رفع سقف التمويل إلى 50 ألف جنيه وتسهيل الإجراءات المتعلقة بضمان الأشخاص.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق