الثلاثاء، 13 ديسمبر، 2016

مشروع إماراتي عملاق لزراعة 221 مليون نخلة شمال السودان

أعلنت شركة "جنان" للاستثمار الإماراتية، عن عزمها تنفيذ مشروع لزراعة 221 مليون نخلة في شمال السودان على مرحلتين، الأولى منها تتضمن زراعة 240 ألف فدان، تتخللها محاصيل أخرى، مثل القمح، والقطن، والفول، عن طريق الري بالتنقيط .
وقالت الشركة إنها تنوي إنشاء مصنع لإنتاج واستخلاص العصائر ومنتجات السكر من التمور بغرض التصدير، وإنشاء معامل للتصنيع ومراكز بحوث .
وأوضحت الشركة أن هذا المشروع سيتيح لها إنتاج 15% من الإنتاج العالمي للسكر، وستة أضعاف الإنتاج العالمي للتمور .
وقال رئيس مجلس إدارة شركة "جنان"  للاستثمار محمد العتيبة "إن هذه الشراكة تأتي تتويجاً لعدد من المشاريع التي أنشأتها الشركة في جمهورية السودان، التي توصف بأنها "سلة غذاء العالم"، بما تمتلكه من أراضٍ خصبة ومياه عذبة" .
وأعرب أنه ستتم زراعة 22,1 مليون شجرة نخيل في المرحلة الأولى، متوقعاً أن ينتج هذا العدد 4.4 ملايين طن، الذي يمثل 60% من الإنتاج العالمي للتمور، مشيراً إلى تسهيلات ومرافق لجلب وتصنيع 400 ألف طن من التمور من السوق المحلية .
 وأفاد العتيبة بأن المساحات الواقعة بين النخيل والتي تقدر ﺑ80 ألف فدان سيتم استخدامها في إنتاج محاصيل أخرى، متوقعاً إنتاج 116 ألف طن من القمح، و166 ألف طن من الفول، و341 ألف طن من القطن وبذوره .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق