الخميس، 28 يوليو، 2016

وزير المعادن يعرض على شركة تركية عدد من مشروعات التعدين للاستثمار

طرحت وزارة المعادن على شركة "هوزتك هولدينق" التركية والتى تعد من اكبر الشركات العالمية والاولى على مستوى تركيا والتى تعمل في عدد من المجالات والتى من بينها التعدين والتمويل والطاقة والانشاءات، طرحت عليها عددمن المشاريع للاستثمار فيها او
تمويلها ومن بين تلك المشروعات " الاستثمار في استخراج الحديد وتصنيعة ، الاسمنت ، المعادن الزراعية ، المعامل المتكاملة ، الى جانب الدخول في شراكة مع الحكومة السودانية لتطوير شركة ارياب للتعدين ". وكشف وزير المعادن د. احمد محمد محمد الصادق الكاروري خلال لقائه اليوم (الاحد) مدير شركة "هوزتك هولدينق" التركية والوفد المرافق له عن وجود أكثر من (30) معدن يمكن الاستثمار فيها من ضمنها المعادن الزراعية والاسمنت ، مشيرا الى امكانية دخول الشركة التركية كممول لمشروع المعامل المتكاملة الى جانب الدخول في مجال تصنيع الحديد والذى وصفه بـ(الواعد) لجهة انه يساهم في اضافة قيمة مضافة لهذا المعدن ، تفاديا لتصديره في صورته الخام والذى لايعود للبلاد بفائده اقتصادية تذكر لزهد اسعاره عالمياً. من جهته ابدى مدير شركة "هوزتك هولدينق" التركية حسن بنجور رغبتهم الدخول في الاستثمار في مجال التعدين بالسودان ،مشيرا الى لقائهم وزير المعادن الذى اطلعهم على عدد من المشروعات التى يمكن الدخول فيها ، واعدا في الوقت ذاته بدراسة المشروعات التى طرحتها عليهم والرد عليها في القريب العاجل . وفي سياق اخر كونت وزارة المعادن لجنة عليا لوضع معايير للاستكشاف والتقييم والتعدين بالسودان او ما يعرف mining code" الماينق كود" وعقدت اللجنة اليوم (الاحد) اولى اجتماعاتها برئاسة المدير العام للهيئة العامة للابحاث الجيولوجية وعضوية عدد من الجيولوجين والفنيين واساتذه الجامعات الى جانب الاقتصاديين والقانونيين لوضع معايير للتعدين في السودان تتوافق والمعايير العالمية .

مليار وثمانمئة وثمانية مليون دولار إجمالي قيمة الذهب المنتج خلال (6) اشهر

 أظهر تقرير اداء وزارة المعادن النصف سنوي ان القيمة الاجمالية لانتاج الذهب خلال النصف الاول من العام الحالي بلغت (1.808) مليون دولار " مليار وثمانمئه وثمانية مليون دولار . واوضح وزير المعادن د. احمد محمد محمد الصادق الكاروري خلال مخاطبته اليوم
(الاثنين) اجتماع المجلس الاستشاري للوزارة في دورة انعقادة الاولى للعام 2016 والذي ناقش تقرير اداء الوزارة للنصف الاول من العام الحالي بالاضافة الى تقرير مساهمة قطاع التعدين في الناتج المحلي والاقتصاد الوطني،اوضح ان قطاع المعادن يعد احد القطاعات الهامه التى يمكن ان تلعب دوراً فى حل المشكلات التى تواجه الاقتصاد ،معتبرا انها الطريق الاقصر لذلك الى جانب تحويلات المغتربين. من جهتها وصفت رئيس لجنة الطاقة والتعدين بالمجلس الوطني وعضو المجلس الاستشاري للوزارة د. حياة الماحى في تصريحات صحفية التقرير بالجيد وغير النمطي ، وانه شهد تطورا واضحا ، لافته في الوقت ذاته الى ان الوزارة استطاعت خلال النصف الاول من العام تحقيق الربط المطلوب منها بنسبة 90% مما ادخل لخزينة الدولة مليارات الجنيهات اسهمت في حل كثير من المشكلات ، مشيرة الى انتاج الذهب اثر في المجتمعات الصغيرة بجذبها لاعداد كبيرة من العمالة وبالتالى اسهامها في خفض البطالة وتابعت " التعدين باشكالة المختلفة محتاج لرعاية من الدولة ". وفي السياق اشار تقرير الاداء الى التحديات التى واجهت الوزارة خلال النصف الاول من العام والتى اجملها في ان الولايات والمحليات مازالت تعيق عمليات التحصيل بتدخلها المستمر وعدم التزامها بقوانين ولوائح الوزارة المنظمة لقطاع التعدين وضعف التمويل لمشروعات الوزارة التى من شانها اتاحة الفرصة للتوسع في الاستكشافات وتهيئة البنية التحتيه التى تمكن من تطبيق السياسات الضرورية للقطاع الخاص والمستثمرين للدخول الى قطاع التعدين ، كما اوصى التقرير بمنح الاذن لشركة سودامين للحصول على الوكالة الحصرية لبورصة دبي وهو ما يمكن السودان من الدخول الى المنظومة العالمية لتبادل الذهب بيعاً وشراء كما اوصى التقرير بالزام الولايات والمحليات بالتنسيق الكامل مع وزارة المعادن فيما يتعلق بامر التعدين مع ضرورة تغيير سياسات بنك السودان تجاه شركات التعدين المنتجة للذهب فيما يتعلق بحصولها على مستلزمات الانتاج دون مصاعب .

الكاروري : نسعى ليصل السودان للمرتبة الثانية في انتاج الذهب بافريقيا نهاية العام الحالي

 توقعت وزارة المعادن ان يصل السودان الى المرتبة الثانية في انتاج الذهب بافريقيا بنهاية العام الجاري بعد ان كان السودان يحتل المرتبة الثالثة في الانتاج بعد دولتى جنوب افريقيا وغانا . وقال وزير المعادن د.احمد محمد محمد صادق الكاروري ، ان وزارته حال وصولها
هذا العام لانتاج (100) طن من الذهب سيحتل السودان المرتبة الثانية في انتاج الذهب بافريقيا وسيكون من ضمن الـ(10) دول الاعلى انتاجا للذهب في العالم . وأكد الوزير خلال لقائه اليوم (الاربعاء) سفير السودان بالهند سراج الدين حامد انهم يتطلعون لان تلعب الهند دور كبير في تصنيع المعادن حال وصول شركاتها للاستثمار في السودان خاصة في مجال صناعة الحديد الذي قال ان السودان يمتلك منه مليارات الاطنان من حلفا شمالاً حتى جنوب كردفان جنوبا ، كما توقع ان تسهم الهند في الدخول في مجال تصنيع الاحجار الكريمة لما لها من باع طويل في هذا المجال الى جانب شراء الذهب السوداني وتصنيعه لجهة ان الهند تعد من اكبر المشترين في العالم للذهب ، واًعدا في الوقت ذاته بتسهيل كافة الاجراءات للمستثمرين الهنود . من جهته اكد سفير السودان بالهند سراج الدين حامد سعيهم الجاد لتطوير العلاقات السودانية الهندية في مجال المعادن وامكانيات جلب المستثمرين الهنود خاصة من القطاع الخاص، واوضح السفير الى تطرقهم الى كيفية التغلب على المشكلات التى تعوق إنسياب التمويل بين السودان والهند بمعالجة ما تراكم من أعباء مالية سابقة (الديون) ،مشيرا الى اتفاقهم في هذا الخصوص على فتح قناة مباشرة مع المدير العام لهيئة الابحاث الجيولوجية "الذراع الفني لوزارة المعادن" بغرض تنفيذ خطة الوزارة في تطوير الانتاج السوداني في مجال المعادن وكافة القضايا الاخرى المتعلقة بالتعدين .

وزير المعادن يلتقي سفير السودان بدولة الهند ويؤكد سعيه بوصول السودان للمرتبة الثانية افريقياً في انتاج الذهب

توقعت وزارة المعادن ان يصل السودان الى المرتبة الثانية في انتاج الذهب بافريقيا نهاية العام الجاري بعد ان كان السودان يحتل المرتبة الثالثة في الانتاج بعد دولتى جنوب افريقيا وغانا .
وقال وزير المعادن د.احمد محمد محمد صادق الكاروري ، ان وزارته حال وصولها هذا العام لانتاج (100) طن من الذهب سيحتل السودان المرتبة الثانية في انتاج الذهب بافريقيا وسيكون من ضمن الـ(10) دول الاعلى انتاجا للذهب في العالم .
وأكد الوزير خلال لقائه اليوم سفير السودان بالهند سراج الدين حامد انهم يتطلعون لان تلعب الهند دوراً كبيراً في تصنيع المعادن حال وصول شركاتها للاستثمار في السودان خاصة في مجال صناعة الحديد الذي قال ان السودان يمتلك منه مليارات الاطنان من حلفا شمالاً حتى جنوب كردفان جنوبا ، كما توقع ان تسهم الهند في الدخول في مجال تصنيع الاحجار الكريمة لما لها من باع طويل في هذا المجال الى جانب شراء الذهب السوداني وتصنيعه لجهة ان الهند تعد من اكبر المشترين في العالم للذهب ، واًعدا في الوقت ذاته بتسهيل كافة الاجراءات للمستثمرين الهنود .
من جهته اكد سفير السودان بالهند سعيهم الجاد لتطوير العلاقات السودانية الهندية في مجال المعادن وامكانيات جلب المستثمرين الهنود خاصة من القطاع الخاص،مشيراً الى تطرقهم الى كيفية التغلب على المشكلات التى تعوق إنسياب التمويل بين السودان والهند بمعالجة ما تراكم من أعباء مالية سابقة (الديون) ،مشيرا الى اتفاقهم في هذا الخصوص على فتح قناة مباشرة مع المدير العام لهيئة الابحاث الجيولوجية "الذراع الفني لوزارة المعادن" بغرض تنفيذ خطة الوزارة في تطوير الانتاج السوداني في مجال المعادن وكافة القضايا الاخرى المتعلقة بالتعدين .

الأربعاء، 27 يوليو، 2016

الدولار يطير عاليا مقابل الجنيه في السودان ويسجل رقم قياسي جديد في السوق السوداء

ارتفع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه السوداني في السوق الحرة، ووصل سعر الدولار بالعاصمة السودانية الخرطوم خلال تعاملات مساء يوم الإثنين 25 يوليو 2016 إلى 14.60 جنيه سوداني كرقم قياسي جديد لصرف الجنيه بحسب النشرة اليومية لأسعار العملات بموقع النيلين.
ويعاني السودان من تدهور في عملته الوطنية منذ إنفصال جنوب السودان في العام 2011 وفقدان السودان لعائدات صادرات البترول بالإضافة لإندلاع الحرب الأهلية بدولة جنوب السودان وتأثيرها على إنتاج البترول ومن ثم إنخفاض أسعار النفط الذي أدى لتناقص عائدات أجرة العبور عبر خط أنابيب البترول المملوك لدولة السودان .
وأيضاً يعاني السودان من خلل وعجز في الميزان التجاري حيث واردات الدولة أكثر من صادراتها مما يشكل ضغط متواصل على سعر صرف الجنيه في السودان ويؤدي لإنخفاض مستمر لقيمة الجنيه أمام الدولار.

تركيا تبحث الاستثمار في إنشاء مصافي ومستودعات النفط بالسودان

بحثت شركة تركية كبرى تعمل في قطاع النفط مع المسؤولين في وزارة النفط السودانية، الثلاثاء، الاستثمار النفطي في مجال إنشاء المصافي والمستودعات وخطوط الأنابيب بالإضافة إلى العمل في مجال الغاز عبر تكنولوجيا حديثة.
والتقى وزير النفط السوداني، د. محمد عوض زايد، بوفد شركة "ozturk holding " برئاسة رئيس مجلس إدارتها، حسن غونغور، بحضور مدير عام المنشآت النفطية بوزارة النفط، ومدير عام شركة "سودابت" السودانية.
وقدم  الوزير زايد دعوة مفتوحة وعاجلة لكل من يرغب في الاستثمار في مجال النفط والغاز، عبر الاستكشاف والإنتاج النفطي، وتطوير الحقول، ومصافي التكرير والخدمات النفطية بمختلف أنواعها، مبيناً أن السودان يزخر بموارد كثيرة لا سيما في مجال النفط والغاز .
ورحب برغبة الشركة للاستثمار في السودان مؤكداً أن الفرص في مجال قطاع النفط متعددة، ولها دراسات جدوى فنية واقتصادية لاسيما في مجال الغاز، مشيراً إلى عمق العلاقات التاريخية التي تربط السودان وتركيا .
من جانبه أكد رئيس الوفد غونغور، رغبة شركته في الاستثمار في المجالات المتاحة للاستثمار بالسودان في مجال المنبع والمصب بقطاع النفط، بالإضافة إلى مجال المعادن .
وأكد أنهم سوف يقدمون كل ما بوسعهم من خبرات علمية وعملية عبر تكنلوجيا حديثة في مجال النفط والغاز، مشيراً  إلى إمكانية شركته المادية والتكنولوجية وخبراتها العملية في عدد من دول العالم.

الثلاثاء، 26 يوليو، 2016

عبدالغني يؤكد الحرص على حماية الاستثمارات في السودان

أكد وزير الاستثمار السوداني، مدثر عبدالغني، حرص وزارته على توفير البيئة الملائمة للاستثمار وجذب المستثمرين عبر الإجراءات والقوانين وإحكام التنسيق مع الجهات المختصة على المستوى الولائي. وشدد على إنفاذ موجهات حماية ورعاية الاستثمارات العربية والأجنبية بالبلاد.
وقال عبدالغني، خلال لقائه المستثمر العراقي محمود الجباري الذي قدَّم شرحاً مفصلاً عن المعوقات التي حالات دون البدء في تنفيذ مشروع المطاعم السياحية ومشروع إنتاج الدواجن بولاية الخرطوم، قال عبدالغني إن قوانين الاستثمار تكفل كامل الحماية للمستثمر مع الضمانات الكافية لاسترداد الحقوق.
وأكد أهمية دور الوزارة النظر في المشكلات الإدارية والإجرائية مع الضمانات التي وفرتها قوانين وإجراءات الاستثمار وبشكل كامل، لافتاً إلى التنسيق مع الولايات في المعالجات والحلول للإشكاليات التي تواجه الاستثمار والمستثمرين بمراحل إنشاء المشروعات ومراحل الإنتاج.
وطمأن الوزير المستثمر العراقي بحل تلك المعوقات وبشكل عاجل، بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة.
وعبَّر المستثمر العراقي عن ارتياحه لتجاوب الوزارة مع قضايا ومعوقات الاستثمار، مؤكداً ثقته الكاملة في النظم الإدارية والإجرائية والقانونية في ما يتصل بقضايا الاستثمار. وأعلن عزمه على إنشاء مطعم سياحي بمواصفات عالمية، وإنشاء مشروع لإنتاج الدواجن.

الجاز يشارك في اجتماعات تقييم التعاون الصيني الأفريقي ببكين

تستضيف العاصمة الصينية بكين، يوم 29 يوليو، اجتماعات آلية تقييم مخرجات مؤتمر قمة التعاون الصيني الأفريقي التي عقدت في جوهانسبيرغ في ديمسبر الماضي، ويشارك فيها السودان بوفد يقوده مساعد الرئيس عوض الجاز مسوؤل ملف الصين.
وقال نائب وزير الخارجية الصيني تشانغ مينغ، إن التعاون بين الصين وأفريقيا بات يمثل علامة فارقة في التعاون الدولي.
 وقال مينغ، خلال مؤتمر صحفي الإثنين "إذا أصبحت أفريقيا آمنة ومستقرة سينعم العالم بذلك".
ولفت إلى أن الاجتماع يهدف إلى تقييم سير العمل في تنفيذ مخرجات الاجتماعات التي تضمنت عشرة مشاريع للتعاون الصيني الأفريقي تقدر قيمتها بنحو 60 مليار دولار خلال ثلاثة أعوام.
 وأضاف مينغ أن التنفيذ يمضي بشكل جيد، وأن بعض المشروعات فرغ العمل منها مبكراً، مشيراً لوجود بعض المشكلات أثناء التنفيذ تتعلق باستخدام المنحة. وقال إنه سيتم العمل على معالجة هذا الأمر من خلال استعراض تقارير التنفيذ في أكثر من 50 دولة أفريقية.
وأفاد نائب وزير الخارجية الصيني أن الملتقى سيشهد حواراً بين المؤسسات التمويلية الصينية والوفود اأفريقية حول سبل تحقيق الاستفادة القصوى من الفرص التمويلية، ويتم بعدها التوقيع على عدد من اتفاقيات التعاون والتبادل التجاري.

قمة نواكشوط تدعم تفعيل مبادرة البشير للأمن الغذائي العربي

أكدت القمة العربية الـ27 المنعقدة بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، في البيان الختامي لأعمالها ليل الإثنين، دعمها الكامل لجهود تفعيل مبادرة الرئيس السوداني، عمر البشير، الرامية لتحقيق الأمن الغذائي العربي، كإحدى ركائز الأمن القومي العربي.
وأكد القادة العرب في البيان الختامي لقمتهم، التي اختصرت ليوم واحد، وتلاه الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبوالغيط، تضامنهم مع دولة السودان في جهودها لتعزيز السلام والتنمية في ربوعها وصون سيادتها الوطنية، كما رحّبوا بعملية الحوار الوطني الجارية.
وركز البيان على عملية نزع السلاح النووي من منطقة الشرق الأوسط، ورفض التدخل الإيراني في الشأن العربي، والحفاظ على القضية الفلسطينية، والترحيب بمؤتمر باريس.
ورحب بالمبادرة الفرنسية الداعية إلى عقد مؤتمر دولي للسلام يمهد له بوقف جميع الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية، بما يكفل حق الشعب الفلسطيني، وفق إطار زمني، في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.
وطالب البيان الختامي المجتمع الدولي بتنفيذ القرارات الدولية القاضية بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي والانسحاب من كامل الأراضي العربية المحتلة، بما في ذلك الجولان العربي السوري والأراضي المحتلة في جنوب لبنان إلى حدود الرابع من يونيو 1967.
ودعا الأطراف في ليبيا إلى السعي الحثيث لاستكمال بناء الدولة من جديد والتصدي للجماعات الإرهابية.
وناشد القادة في بيانهم الختامي الفرقاء في اليمن، لتغليب منطق الحوار والعمل على الخروج من مسار الكويت بنتائج إيجابية تعيد لليمن أمنه واستقراره ووحدة أراضيه في أقرب وقت.
وأكد دعم العراق في الحفاظ على وحدته وسلامة أراضيه ومساندته في مواجهته للجماعات الإرهابية وتحرير أراضيه من تنظيم "داعش" الإرهابي.
 ورحب بالتقدم المحرز على صعيد المصالحة الوطنية الصومالية وإعادة بناء مؤسسات الدولة.
كما أكد البيان الختامي على ضرورة إرساء قيم التضامن والتكافل بين الدول العربية ودعم القدرات البشرية ورعاية العلماء العرب، وإيلاء عناية خاصة للعمالة العربية وتمكينها من تبوؤ الصدارة في فرص التشغيل داخل الفضاء العربي توطيداً لعرى الأخوة وحفاظاً على هويتنا ومقوماتنا الثقافية والحضارية.
وشدّد على ضرورة صيانة وحدة الثقافة والتشبث باللغة العربية الفصحى رمز الهوية العربية، والعمل على ترقيتها وتطويرها بسن التشريعات الوطنية الكفيلة بحمايتها وصيانة تراثها وتمكينها من استيعاب العلم الحديث والتقنية الدقيقة.
وأوصى البيان الختامي بتكليف المؤسسات العربية المشتركة بالعمل على تطوير أنظمة وأساليب عملها والإسراع في تنفيذ مشاريع التكامل العربي القائمة، وتوسيع فرص الاستثمارات بين الدول العربية، وإيجاد آليات لمساعدة الدول العربية الأقل نمواً وتأهيل اقتصاداتها، وكذلك التقليل من المخاطر البيئية وفقاً لمرجعيات قمة باريس الأخيرة حول المخاطر البيئية.

الاثنين، 25 يوليو، 2016

مجلس الوزراء: زيادة مساحات القمح لتحقيق الاكتفاء الذاتي

أوصت اللجنة الفنية لقطاع التنمية الاقتصادية بمجلس الوزراء السوداني، الأحد، بأهمية زيادة الرقعة الزراعية لمحصول القمح، واستكمال تأهيل المشاريع الزراعية وتوطين إنتاج تقاوى القمح، لتحقيق الاكتفاء الذاتي، مع ضرورة تشجيع القطاع الخاص لزيادة الإنتاج.
واستعرضت اللجنة تقريراً حول موقف تنفيذ المشروع القومى للاكتفاء الذاتي من القمح، قدمه وكيل وزارة الزراعة والغابات على قدوم الغالي.
وتطرَّق التقرير إلى المساحات المزروعة قمحاً والزيادة الكبيرة في الإنتاج خلال الأعوام السابقة وإقبال المزارعين على زراعة القمح.
واشتمل على السياسات والتدابير المطلوبة لتحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح، أبرزها توفير التمويل المطلوب وفق المواقيت المحددة، وتحديد أسعار مجزية للمزارعين.
وشدَّد وكيل وزارة الزراعة الغالي على ضرورة إنشاء مواعين تخزينية، وتشجيع الشراكات مع القطاع الخاص لزيادة الإنتاج.

نائب البشير يدشن مشروع حزام الصمغ العربي

دشن نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن  السبت بمنطقة ام جمط بمحلية شيكان بولاية شمال كردفان مشروع إعادة إعمار حزام الصمغ العربي، ووجه بدعم المشروع لتحقيق التنمية المستدامة الشاملة. وتستمر زيارة حسبو للولاية يومين.
وأشار حسبو خلال زيارته منطقة ام جمط ، إلى أهمية إعطاء الأولوية القصوى لتنفيذ طريق الأبيض- ام جمط - المزروب في ميزانية الدولة للعام 2017م وترفيع المركز الصحي الي مستشفي ريفي لخدمة المنطقة مضيفا أهمية التعليم وتعميم برامج محو الأمية ، داعيا إلى الالتفاف حول مشاريع النهضة ومساندة والي الولاية احمد هارون.
 من جهته أكد والي شمال كردفان أحمد محمد هارون أن الزيارة نائب الرئيس  خطوة مهمة للولاية لتدشين المرحلة الثانية لنفير نهضة الولاية ومشروع إعادة إعمار حزام الصمغ العربي بمنطقة أم جمط ، مشيرا إلى أهتمام حكومة الولاية بتوفير كافة الخدمات بالريف ضمن الوثبة الثانية.
بدوره حيا اوزير الدولة بوزارة الرعاية والضمان الاجتماعي ابراهيم آدم ابراهيم  سكان المنطقة الذين وقفوا مع النفير معددا جهود وزارة الرعاية والضمان الاجتماعي ومشروعاتها التي نفذت في الولاية وأهمها دعم مشروعات الصحة والمراكز الخدمية بقيمة 40 مليون جنيه ومشروعات التشجير لمشروع اعادة تعمير الصمغ العربي التي تمثل كبرى مشروعات تخفيف حدة الفقر.

الخميس، 21 يوليو، 2016

وزارة الزراعة تدافع عن منح السعودية مليون فدان للاستثمار لمدة (99) عاماً

دافع وزير الزراعة والغابات بروفيسور ابراهيم الدخيري، عن منح المملكة العربية السعودية مليون فدان لمدة 99 عاماً، وأقر في الوقت ذاته بتردي أوضاع بعض المشاريع القومية ووصفها بأنها (باركة)، وكشف عن تكلفة زراعة المساحات الخالية بالبلاد البالغة 2 بليون
و500مليون دولار، وبلغت المساحات المزروعة 42 مليون فدان منها 5 ، 38 مليون فدان مطري، وأعلن عزم الوزارة حل مشكلة الأراضي، وأكد انها تحتاج الى مراسيم جمهورية.
واعترف الدخيري في المنبر الأسبوعي بوزارة الإعلام أمس، بعشوائية الزراعة، وقال (لو ما كانت الزراعة عشوائية كان بقينا زي أمريكا زمان)، ولفت الى أن السياسات الزراعية مرتبطة بفاعليتها وأكد انها لاتصدر من فراغ . واضاف (مشكلة الأراضي لا يحلها وزير الزراعة ودايره اطار كبير)، وطالب بحل مشكلة تخصيص الأراضي لتجنب نزاع المواطنين مع المستثمرين، ونوه الى أن ذلك لايتأتى الا باجازة قانون الأراضي، واعادة النظر في تصاديق الأراضي.
ولفت الوزير الى أن الغرض من الاتفاق الإطاري بين السودان والسعودية، الذي أجازه المجلس الوطني مؤخراً، يتمثل في ادخال الأرض في دائرة الإنتاج حتى تعود الفائدة للسعودية وللشعب السوداني وتحقق مصلحة المستثمر والمزارعين، وزاد (الاتفاق لن ينتقص حق أحد)، وتابع (قد يختلف الناس حول الفترة الزمنية)، وأردف (عايزين نرسل رسالة للطرف الآخر وما دايرين نقول ليه بعد خمس سنوات حنأخد الأرض منك مراعاة لمصلحته)، وردد (هذا لايعني أن الأرض ذهبت للخارج).
وأرجع الدخيري تردي المشاريع القومية لوجود عقبات في التمويل الزراعي بسبب الإجراءات البنكية، واضاف (ما بنقول مافي مشاكل لكن شغالين في تذليلها وفي مشاريع باركه)، وكشف عن اتجاه لعقد اجتماع لحل مشكلة مشاريع الأيلولة يضم الرئاسة وأصحاب المصلحة والولاة والمجالس التشريعية للتوافق على آلية لإعادة المشاريع المتوقفة، وحذر من تحويل التمويل الزراعي في حال تحصل الحكومة عليه لاستيراد الركشات وانشاء الدكاكين الصغيرة.
وأقر الوزير بأن تدهور مشروع الجزيرة بدأ بعد تطبيق قانون 2005م لاعطاء المزارعين الحرية الكاملة في اختيار المحاصيل، واستدرك (لا أشكك في ان الهدف نبيل، ولكن تطبيق القانون جاء مجافٍ للحقائق)، وأعلن اعادة الضوابط مع عدم الاخلال بحرية المزارع.

تعاون اقتصادي سياسي بين السودان وفلسطين

بحث مساعد الرئيس السوداني إبراهيم محمود حامد ، مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن سبل التنسيق والتعاون الاقتصادي والسياسي بين السودان وفلسطين علي المستوي الاقيلمي والدولي ، عبر لجان وزارية بقيادة وزيري الخارجية ورجال الاعمال والاستثمار في البلدين.
واكد مساعد الرئيس السوداني خلال لقائه الرئيس الفلسطيني بمقر اقامته بفندق كورنثيا بالعاصمة السودانية الخرطوم ، اكد موقف السودان الثابت مع الحق الفلسطيني حتي ينال الشعب الفلسطيني حقه ويرفع عنه الظلم.
وكشف مساعد الرئيس السوداني عن تفاهم علي مستوي حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان وحركة فتح ، وتوقع زيارة وفد من حركة فتح لتنسيق المواقف والتعاون بين الحزبين في كل المجالات السياسية

شركات بريطانية تدرس فرص الاستثمار في السودان

 كشف السفير البريطاني لدى الخرطوم، مايكل أرون، عن رغبة بلاده في الدخول في عدد من الشراكات الاستثمارية والاقتصادية مع السودان، وكشف بأن عدداً من الشركات البريطانية تعكف في الوقت الراهن على دراسة الاستثمار في مجالات الطاقة الشمسية.
وقال أرون في تصريحات صحفية ، إنه توجد أكثر من ثلاث شركات تمارس نشاطها في السودان.
وأكد أن بريطانيا لها دور كبير في عملية الحوار الوطني التي تنتظم الساحة السياسية من خلال إقامة دورات تدريبية للإعلاميين ليقوموا بدورهم تجاه هذا العمل السياسي.
ونبّه السفير البريطاني إلى أن هناك أكثر من عشر منح في مجال الماجستير تقدمها المملكة المتحدة للسودانيين سنوياً، بالإضافة إلى إقامة دورات تدريبية للإعلاميين في مؤسسة "طومسن فاوديشن" بالعاصمة لندن بهدف رفع قدراتهم العملية والمهنية.

الأربعاء، 20 يوليو، 2016

المعادن: نستهدف إنتاج 100 طن من الذهب بنهاية العام

قال وزير الدولة بوزارة المعادن السودانية، أوشيك محمد أحمد طاهر، إن وزارته تستهدف إنتاج 100 طن من الذهب في العام الحالي، داعياً لتطوير المعادن وتصنيعها للاستفادة من القيمة المضافة لها للمساهمة في زيادة الدخل القومي.
وكشف أوشيك خلال مخاطبته، الثلاثاء، أعمال ملتقى التصنيع والابتكار، بأن نسبة العمل في تنظيم التعدين التقليدي وصلت إلى 80% وتحول لقطاع منظم للمحافظة على سلامة المعدّنين وخلق فرص عمل وتحسين الظروف المعيشية للمواطنين.
وأضاف "هذا يساعد على محاربة الفقر وزيادة الناتج المحلي الإجمالي"، وشدّد على تضافر الجهود لتطوير القطاع على نحو أمثل وتحديث المعامل الاستكشافية.
ونبّه أوشيك إلى أن وزارته انتهجت فتح الباب أمام المستثمرين الوطنيين والأجانب لاستخراج المعادن، ونجحنا في جلب 149 شركة كبيرة من الداخل والخارج بامتيازات كبيرة تصل إلى 1000 كيلومتر للامتيازات الكبيرة كحد أقصى، و300 كيلو متر كحد أدنى، مع جلب شركات عالمية ومحلية تعمل في مجال التعدين الصغير تصل إلى 112 شركة .
وأشار إلى أن هيئة الأبحاث الجيولوجية قد أسهمت في استكشاف وتقييم ثروات البلاد المعدنية، وتحديد المناطق التي تزخر بالمعادن بفضل الخبرات المتراكمة لديها وبالتعاون مع الجهات المماثلة داخلياً وخارجياً في تنفيذ برامج البحث الجيولوجي، والقيام بالتحاليل المختبرية اللازمة كافة لدراسة وتقييم الثروات الأرضية ما كان له الأثر الإيجابي.

الثلاثاء، 19 يوليو، 2016

البرلمان السوداني يصدر قانون يمكن السعودية من زراعة مليون فدان لمدة 99 عاما

صدر عن البرلمان السوداني، يوم الإثنين، قانون يسمح للسعودية بزراعة واستصلاح مليون فدان من الأراضي التي سيوفرها مجمع سدي أعالي نهري عطبرة وستيت بشرق السودان بعقد يمتد لـ99 عاماً، ضمن إطار
“رؤية 2030” التي أعلنتها المملكة. وكان البرلمان قد أجاز الاتفاقية الخاصة بمنح السعودية مليون فدان في 20 يونيو الماضي، ما يمكن المملكة من إنشاء ثاني أكبر مشروع زراعي بالسودان تحت إدارة واحدة بعد مشروع الجزيرة في أواسط البلاد.
وبموجب مشروع القانون الإطاري، ستضخ السعودية 10 مليارات دولار في المرحلة الأولى لتشييد البنية التحتية التي ستستغرق 10 سنوات، ما سيؤهلها لمرحلة استصلاح الأراضي الزراعية في المنطقة بعد افتتاح سد أعالي نهري عطبرة وستيت بنهاية العام الحالي.
وتضمن مشروع الشراكة 6 مواد تشمل التزام الطرف السوداني بتوفير أراضٍ زراعية بمساحة مليون فدان من الأراضي الصالحة للزراعة في هيئتها الراهنة في مشروع أعالي عطبرة الزراعي وتروى بالمياه السطحية والري الانسيابي من بحيرة السد، على أن يمنح حق استخدام المياه الكافية للطرف السعودي لري المساحة الزراعية الصافية بحسب التركيبة المحصولية التي أوصت بها دراسات المشروع، بجانب إنفاذ جميع القوانين واللوائح المحفزة والضامنة لإنجاح مراحل إنشاء وتطوير واستثمار المشروع.
ونص القانون أيضاً على أن يقوم الطرف السعودي وفق الآلية التي رآها باستصلاح أراضي المشروع المتفق عليها واستثمارها وتطويرها، ويبرم الطرفان الاتفاقيات الخاصة اللازمة لذلك، وأن يضع الطرفان برنامجاً زمنياً لإنشاء البنية التحتية ومرحلة التطوير والاستصلاح وتفاصيل عملية التمويل وخطط التطوير.
وأكدت لجنة الزراعة والري بالبرلمان السوداني في تقرير صدر عنها أن المشروع سيحقق عدة مزايا، أهمها الأمن الغذائي للبلدين بجانب إسهامه في ضخ مبالغ مالية كبيرة للاستثمار واستصلاح الأراضي، واعتبرت نجاح المشروع فاتحة خير لجذب رؤوس الأموال العربية للسودان.
وتوقعت الحكومة السودانية في وقت سابق ارتفاع الاستثمارات السعودية في البلاد إلى نحو 15 مليار دولار خلال العام 2016 مقارنة بنحو 11 مليار دولار في 2015.
ويمكن المشروع السعودية من ربط أمنها الغذائي بالسودان، خصوصا أنه يملك 200 مليون فدان صالحة للزراعة، لكنة لا يستغل منها سوى 30 مليوناً.
وفي يونيو الماضي اعترض نواب على طول المدة الزمنية للمشروع وطالبوا بتقلصيها إلى 20 ـ 25 عاما على أن يتم تجديد الاتفاق بعقد جديد، كما انتقدوا البند الذي ينص على سرية المعلومات متخوفين من ضياع حقوق ملاك الأراضي.
ووقع السودان والسعودية في نوفمبر 2015 بالرياض، أربع اتفاقيات من بينها اتفاق إطاري لتمويل مشروعات سدود “كجبار والشُريك ودال” في شمال السودان واتفاقية أخرى لزراعة نحو مليون فدان من الأراضي التي يوفرها سد أعالي نهري عطبرة وستيت.

الاثنين، 18 يوليو، 2016

وكالة الاستعالام والتصنيف: الشروع في إجراءات تطبيق نظام التصنيف الإئتماني على كافة الجهات ذات الصلة

كشف مدير وكالة الإستعلام والتصنيف الإئتماني عصام عبدالرحيم عن إستهداف وكالته في النصف الثاني للعام 2016م الشروع في إجراءات تطبيق نظام التصنيف الإئتماني على الجهات ذات الصلة كافة, وتوسيع قاعدة البيانات لتشمل المؤسسات المالية غير المصرفية والمؤسسات الأخرى وإلتزام كافة الجهات المستخدمة لنظام الوكالة بالضوابط المنظمة لخدمة الإستعلام الإئتماني الصادر من بنك السودان المركزي والوكالة , وتقليل عمليات التمويل المتعثر والتي تنعكس إيجابأ على الناتج القومي الإجمالي .

وزارة التجارة ..قرار يلزم بوضع ديباجة الأسعار على كافة السلع

أصدرت وزارة التجارة أمس قراراً يلزم كافة القطاعات التجارية التي تقوم بعرض وبيع كافة السلع والمنتجات بوضع ديباجة الأسعار على السلع والمنتجات بمختلف.
أنواعها بخط واضح وسهل القراءة، على أن ويتم تنفيذ القرار في مدة لا تتجاوز الأسبوعين، وأكد القرار أن كل من يخالف سيخضع للمساءلة القانونية، ونص القرار على أن تحتفظ كافة القطاعات التجارية التي تقوم بانتاج أو استيراد أو بيع السلع والمنتجات بمختلف أنواعها بكافة المستندات التي توضح التكلفة، على أن يسري القرار على كافة قطاعات المنتجين والموردين وتجار الجملة والقطاعي.

الرئاسة تأمر بالتخلص من استخدام الزئبق في التعدين التقليدي

كشف وزير المعادن السوداني، د. أحمد محمد محمد الصادق الكاروري، الأحد، عن صدور توجيهات رئاسية لوزارته بوضع برنامج زمني محدد للتخلص من استخدام الزئبق في التعدين التقليدي لما له من مضار على صحة الإنسان مع السعي لإيجاد بدائل له .
ووجه الوزير الكاروري، إدارة هيئة الأبحاث الجيولوجية، بالإسراع في استكمال الخارطة الجيولوجية، ممتدحاً الأداء في الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية .
وتابع "مضينا خطوات إلى الأمام ولكن نحتاج لمزيد من الخطوات في عدد من الملفات التي نحتاج أن نصل فيها إلى نهايات".
من جهته وصف المدير العام للهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية، د. محمد أبوفاطمة، الأداء خلال النصف الأول بالجهد الكبير والمقدر.
وكشف عن تنفيذ أكثر من 24 مأمورية للبحث والاستكشاف بولايات السودان المختلفة، بالإضافة إلى تحديث سبع خرط جيولوجية، إلى جانب الخريطة المعدنية والزلزالية والجيوفزيائية للسودان .
ولفت أبوفاطمة إلى أن النصف الأول من العام شهد تركيب سبع محطات زلزالية من جملة 21 محطة يجري العمل في تركيبها بعدد من المواقع، قاطعاً بأن هذا العمل سيستكمل خلال العام الحالي، حتى تغطي المحطات الزلزالية كل السودان للاستفادة منها في العمل الحضري وتخطيط المدن ومراقبة المنشآت .

الخميس، 14 يوليو، 2016

آلية لتنظيم العلاقة بين المزارعين والرعاة بشرق دارفور

أمَّن الاجتماع المشترك للجنة الأمن بولاية شرق دارفور وممثلين للإدارة الأهلية بمحليات الولاية الشرقية، على اعتماد آلية مشتركة تنظم العلاقة بين المزارعين والرعاة، وهي مختصة بمنع الاحتكاكات المحتملة خاصة مع حلول فصل الخريف.
وتم تشكيل الآلية من لواء العزل وجهاز الأمن والمخابرات، وممثلين للإدارة الأهلية بمحليات أبوكارنكا وأبوجابرة وعسلاية ومحلية الضعين.
وقال معتمد محلية أبوكارنكا عثمان قسم، إن تنظيم العلاقة بين المزارعين والرعاة من شأنه أن يساهم إيجاباً في المحافظة على الأمن والاستقرار، كما أنه السبيل الناجع لعزل معتادي النهب والسلب، وبالتالي تقليل حوادث الاعتداء على الماشية التي دائماً ما تكون سبباً في النزاعات القبلية.
وفي ذات السياق، أمَّن معتمد محلية أبوجابرة الضيف عيسى، على أهمية هذه الآلية لما أثبتته من كفاءة وحيادة في التعامل مع فض النزاعات وتنظيم العلاقة بين المزارعين والرعاة. وقال إنها خطوة توفير بيئة آمنة تمكن الطرفين من الاستفادة من فصل الخريف.

الأربعاء، 13 يوليو، 2016

انطلاق الملتقى القومي الثاني عشر للصندوق القومي لتشغيل الخريجين

انطلقت بالخرطوم اليوم فعاليات الملتقى القومي الثاني عشر للصندوق القومي لتشغيل الخريجين بمشاركة المدراء التنفيذيين للولايات وتستمر حتى يوم غد 14يوليو بتشريف الدكتور الصادق الهادي المهدي وزير تنمية الموارد البشرية .
وقال الأستاذ بخيت الهادي الأمين العام للصندوق أن هذا الملتقي يهدف الي مناقشة تقارير الأداء للنصف الأول من العام 2016م لتقييم وتقويم عمل الصندوق بالمركز والولايات خاصة أن الملتقى يأتي بعد إجازة المجلس الوطني لمشروع القانون الذي دخل بموجبه الصندوق مرحلة جديدة حيث تغير مسمى الصندوق الي الجهاز القومي لتشغيل الخريجين ،الأمر الذي يتطلب مراجعة شاملة لعمل الصندوق بما يتماشى مع الوضع الجديد لخدمة الخريج من خلال التدريب والتأهيل ونشر ثقافة العمل الحر وسط المجتمع مساهمة في حل مشكلة البطاله وتشجيع الخريجين للاتجاه نحو العمل الحر وادارة المشروعات وريادة الأعمال .
وأضاف بخيت أن المرحلة المقبلة ستشهد عملا مكثفا تجاه الخريجين .

المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا يوقع على اتفاقية قرض مع جمهورية إثيوبيا

وقع المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا بمقره بالخرطوم، اليوم الأربعاء على اتفاقية قرض مع جمهورية إثيوبيا الاتحادية الديمقراطية، وذلك للإسهام في تمويل مشروع تطوير طريق "هاموسيت - إيستي".
ويندرج مشروع تطوير طريق "هاموسيت - إيستي" في إطار برنامج حكومة جمهورية إثيوبيا الرامي إلى تطوير قطاع الطرق، وذلك عبر تحسين وتوسعة وإعادة إعمار شبكة الطرق القائمة.
وسيُسهم المشروع في تسهيل حركة نقل البضائع والمنتجات الزراعية والركاب داخل منطقة المشروع وبينها وبين شبكة الطرق السريعة المؤدية إلى العاصمة أديس أبابا، وتحسين كفاءة حركة المرور وسلامته، وخفض زمن ونفقات النقل، والمساهمة في تخفيف حدة الفقر عن السكان.
و يُسدّد قرض المصرف ومقداره 15 مليون دولار، خلال 30 عاماً بما في ذلك فترة سماح 10 سنوات، مع معدل فائدة سنوي قدره 1%.
ووقع الاتفاقية عن المصرف معالي الدكتور سيدي ولد التاه، المدير العام ، وعن إثيوبيا معالي السيد عبد العزيز محمد، وزير المالية والتعاون الاقتصادي.

شركة باشفارما للادوية البيطرية الراعي الماسي لملتقى التصنيع والابتكار

تشارك شركة باشفارما للادوية فى ملتقى التصنيع والابتكار المنعقد الاسبوع المقبل كراعي ماسي للملتقى وتشارك فى واحدة من جلسات الملتقى حول آفاق الاستثمار الصناعي فى السودان بجانب المشاركة بجناح خاص فى المعرض المصاحب ،اضافة الى زيارة المشاركين فى الملتقى من خارج السودان للمصنع بسوبا كواحد من المصانع المتميزة .
وقال دكتور هاشم عبدالله حسن مدير الشئون الادارية بشركة باشفارما للادوية إن مشاركة الشركة تأتي كرائدة من رواد للصناعة باعتبار ان الشركة واحدة من استثمارات المهندس بشير حسن بشير وهو من رواد الصناعة فى السودان فى كثير من المجالات منها مصنع الشفاء وأمان غاز وفوكس للزيوت البترولية ، كما ان باشفارما هو أول مصنع للادوية البيطرية فى السودان ،وينتج القطرات البشرية للعيون والاذن والانف كاول مصنع ينتج هذا النوع من الادوية .
وأوضح ان استجابة باشفارما للادوية بالرعاية الماسية للملتقى وبالتعاون مع وزارة الصناعة تأتى للاضطلاع بدورها فى تطوير الصناعات فى السودان .
وابان دكتور هاشم ان المصنع يغطي 80 % من حاجة البلاد لاصناف الادوية البيطرية ،كما يغطي 70 % من القطرات البشرية للعيون والانف والاذن . وقال ان الطاقة المتاحة تفوق حاجة البلاد ومستهدفين التصدير لدول الجوار الافريقي ،مشيراً فى هذا الصدد الى بدء تسجيل الادوية فى دولتي اثيوبيا وتشاد بغرض التصدير قريباً.
واشار هاشم الى استراتيجية ادارة المصنع لاهتمامها بالدور الارشادي الذى يضمن الاستخدام الفاعل والآمن للادوية البيطرية لتعطي نتيجة جيدة ،ويتم ذلك بالتعاون مع وزارات الثروة الحيوانية بالولايات ،مشيراً الى اقامة عيادات بيطرية متنقلة وتم تعيين أتيام من الاطباء البيطريين ليطوفوا فى كل المناطق وسط القطعان حتى خارج المدن للقيام بالدور الارشادى بالتعاون والتنسيق مع الوزارات والجامعات ومراكز البحث العلمي .
واوضح ان السودان به اكثر من ألف صيدلية بيطرية مسجلة بطريقة رسمية فى جميع الولايات والمحليات فهناك وجود فاعل وتغطية شاملة لكل المنتجات وباسعار معقولة وقد وجدت القبول عند المستهلكين .
وكشف عن خطة الشركة المستقبلية بادخال مجال الاعلاف نسبة لارتباط تربية الحيوان بالغذاء والدواء وسيتم انتاج الفايتمينات ومركزات الاعلاف وادوية الدواجن وغيرها فى المستقبل القريب .

وزير الاستثمار: التصنيع الغذائي حلقة مهمة في حلقات تطوير الصادرات السودانية

أكد الدكتور مدثر عبد الغني عبد الرحمن وزير الاستثمار حرص الوزارة على تقديم كافة التسهيلات والضمانات للمستثمرين القطريين للتوسع فى المشروعات القائمة و جذب المزيد منها .
ووصف الوزير خلال لقائه المستثمر القطرى السيد حمد بن صالح القمرا و الوفد المرافق له المشاريع الاستثمارية القطرية بالسودان بالمشاريع المميزة و الناجحة و ذات جدوى انتاجية فى القطاع الزراعى بشقيه مشيرا فى هذا الصدد الى اهتمام رئاسة الجمهورية بقضية الامن الغذائى و الذى تلعب فيه دولة قطر دورا متقدما فى ظل حرص القيادة بالبلدين على تطوير علاقات التعاون الاقتصادى .
و قدم الوزير شرحا مفصلا عن سياسات الاستثمار التى اختطتها الوزارة بهدف الترويج للمشاريع الاستثمارية و التعريف بيئة الاستثمار بالبلاد فى ظل التحولات التى تشهدها واعدد دراسات لمشروعات استثمارية جاهزة للتنفيذ، وحزم الاصلاح المتعلقة بالقوانين والاجراءات مشيرا الى ان ضرورة التصنيع الغذائى كواحدة من حلقات تطوير الصادرات وفق البرنامج الاقتصادى للدولة مجددا الدعوة لرجال الاعمال و الشركات القطرية للاستثمار بالسودان فى مختلف القطاعات .
وكشف المستثمر القطري عن رغبته التوسع فى مجال الاستثمار الزراعى بالولاية الشمالية وامكانية الدخول فى مرحلة التصنيع الغذائى للاستفادة من المنتجات الزراعية والحيوانية ذات الجودة العالية .
واوضح المستثمر القطرى ان البيئة الاستثمارية بالسودان تشجع على المزيد من التوسع فى مشروعات الانتاج الزراعى مشيدا فى هذا الصدد بالتعاون الكبير من مختلف الجهات ذات العلاقة بالاستثمار والتى كان لها الاثر الواضح في نجاح الاستثمارات القطرية بالسودان مؤكدا حرصهم على تطوير علاقات التعاون الاقتصادي مع السودان وصولا لتحقيق شعارات الامن الغذائي العربي .
وتناول الاجتماع السبل الكفيلة بتطوير الانتاج الزراعي و الحيواني و التحول نحو التصنيع الغذائي كتوجه استراتيجى للدولة بهدف تعزيز قيمة الصادرات السودانية .

النائب الأول يوجه بتوفير الدعم للمواصفات

وجه النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق الركن بكري حسن صالح بتوفير الدعم اللازم للهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس لتقوم بدورها الرقابي علي السلع والخدمات ومساعدتها في استكمال مختبراتها وتدريب كوادرها لتجويد العمل الفني حماية للمستهلك السوداني والاقتصاد الوطني .
وأكد سيادته بعد اطلاعه على وقائع محضر اجتماع وزير مجلس الوزراء الامير احمد سعد عمر المشرف علي ملف الهيئة السودانية للمواصفات والمقائيس مع اتحاد شعبة حديد التسليح باتحاد اصحاب العمل مؤخرا أكد أهمية التنسيق بين وزارتي الصناعة والمالية والتخطيط الاقتصادي وولاية الخرطوم وشرطة الجمارك لمعالجة الرسوم الجمركية المفروضة علي حديد التسليح مطالبا بتشديد العقوبة على شركات ومصانع الحديد المخالفة للمواصفات و التي تم فتح بلاغات ضدها .
وطالب بكري بمراجعة القوانين المتعلقة بالتفتيش والرقابة علي المحلات الصناعية والخدمية والعمل علي ازالة التعارض في القوانين واصدار تشريعات تمنح الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس السلطة الكاملة للتفتيش الصناعي والخدمي بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة .
وقد شرعت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس في تنفيذ التوجيهات بتكوين لجنة عليا بالتعاون والتنسيق مع وزارة العدل لمراجعة قانون الهيئة للعام 2008 وتعديله ليواكب المتغيرات ويزيل التضارب والتعارض في القوانين المتعلقة بالرقابة والتفتيش .

وزارة الصناعة والاستثمار بالخرطوم تؤكد علي أهمية تمويل الابتكارات الصناعية وحفظ حقوق المبتكرين

اكد المدير العام لوزارة الصناعة والاستثمار بولاية الخرطوم دكتور تاج الدين عثمان سعيد علي أهمية الانفتاح علي التجارب العالمية في المجال الصناعي وتمويل الابتكارات الصناعية وحفظ حقوق المبتكرين .
وقال إن ملتقى التصنيع والابتكار المزمع انعقاده في بالخرطوم فى الفترة من 18 - 19 من الشهر الحالى والذى تنظمه وزارة الصناعة الاتحادية بالتعاون مع إتحاد الغرف الصناعية ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو) قال انه فرصة لخلق شراكات بين القطاعين الخاص المحلي والاجنبي.
و لنقل التكنولوجيا وتجارب الدول المتقدمة صناعيا وجذب الاستثمارات للقطاع الصناعي بولاية الخرطوم لزيادة الإنتاج والتى تحظي بثقل صناعي مؤكدا علي اهميه تكثيف التدريب ليصب في مصلحة الانتاج الصناعي لتغطية احتياجات ولاية الخرطوم وتصدير الفائض للولايات الاخري وللخارج .
وقال ان تطورات كبيرة حدثت في جودة الانتاح الصناعي بولاية الخرطوم مبينا ان هنالك صناعات حافظت علي الجودة منها صناعة الحديد والصناعات الغذائية والتغليف وزيوت العربات والصابون والصناعات الدوائية وبعض الصناعات الهندسية .
وأكد دكتور تاج الدين علي اهمية احلال الآليات القديمة بالتكنولوجيا الجديدة فى مصانع الغزل والنسيج بولاية الخرطوم التي توقفت أغلبها لأسباب مختلفة .

الثلاثاء، 12 يوليو، 2016

المالية توجه بوضع ضوابط لتسيير سوق الخرطوم للأوراق المالية

وجه وزير المالية السوداني بدر الدين محمود، يوم الإثنين، بوضع ضوابط لتسيير العمل بسوق الخرطوم للأوراق المالية، في كافة مراحله إلكترونياً، مع تحقيق الحماية الكاملة وتعزيز ارتباط السوق بشركائه في قطاع الأعمال والمصارف والتأمين وبقية القطاعات الأخرى.
وأكد محمود ضرورة الإسراع في تطبيق قانون السوق واستكمال البنيان المؤسسي وهياكل السلطة فيه، والعمل على تشجيع قيام شركات المساهمة العامة وربط السوق بالأسواق الأخرى.
ووجه الوزير لدى زيارة قام بها للسوق، الإثنين، العاملين بالسوق بتحسين ظروف التداول في السوق الثانوية، خاصة وأن السوق يتعامل وفق أحكام الشريعة وبأدوات مسنودة بأصول حقيقية.
وتمنى أن تشهد الفترة المقبلة مزيداً من التطوير لقدرات العاملين والمتعاملين بما يواكب أفضل الممارسات في الأسواق الأخرى في العالم.
ودعا الوزير إلى ضرورة الاستفادة من الدروس التي واكبت شهر الصيام والقيام، كالصبر والمثابرة والإخلاص والتفاني وضبط النفس.
وأكد أن الفترة المقبلة تتطلب تضافر الجهود كافة، خاصة بعد إجازة قانوني سلطة تنظيم أسواق المال وسوق الخرطوم للأوراق المالية.

انطلاق ملتقى التصنيع والابتكار 18 يوليو بمشاركة 550 جهة صناعية وبيت خبرة

أعلن الأستاذ عبده داؤود سليمان وزير الدولة بالصناعة عن انعقاد ملتقى التصنيع والابتكار في الفترة من 18الي 19 يوليو الجاري بقاعة الصداقة بالخرطوم تحت رعاية رئيس الجمهورية وبمشاركة 550 جهة صناعية وبيت خبرة .
وقال الوزير في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم بمباني الوزارة ان الهدف من الملتقى الصناعي تسليط الضوء على الفرص الاستثمارية في القطاع الصناعي والقطاعات ذات الصلة وتسويق المبادرات والمشروعات الواعدة والابتكارات الناضجة وتعزيز الاستثمارات المشتركة ونقل التكنولوجيا الصناعية الحديثة .
ولفت الوزير الي ان الملتقى يستهدف التطور في القطاعات ذات الاولوية المتمثلة في قطاع الصناعات الدوائية والغذائية وصناعة الجلود والصناعات الاستهلاكية .

وزارة المعادن : أكثر من (45) طنا إنتاج البلاد من الذهب خلال (6) أشهر

كشف تقرير الأداء نصف السنوي للشركة السودانية للموارد المعدنية "الذراع الرقابي لوزارة المعادن" إن جملة إنتاج الدهب للنصف الأول من العام فاق الـ(45) طناً ، حيث بلغ إنتاج الشركات خلال هذه الفترة (7.170.465) طنا ، فيما بلغ الانتاج من قطاع التعدين
التقليدي بـ(12) ولاية من ولايات البلاد (38.070) طنا .
كما كشف التقرير الذي قدم في إجتماع مجلس وزير المعادن برئاسة د. أحمد محمد محمد صادق الكاروري اليوم إن إجمالى التحصيل من قطاعات التعدين المختلفة بلغ (309.820.032.71) مليار جنيه بنسبة أداء بلغت 130% .
ولفت التقرير الى أن شركات الامتياز وصلت (149) شركة فيما وصلت شركات مخلفات التعدين الى (48) ، فيما بلغت شركات التعدين الصغير حتى شهر يونيو الماضي (152) شركة .
وفي الاثناء أثنى الوزير على التقدم الكبير في العمل الذى حققته الشركة السودانية للموارد المعدنية ، مشيدا في الوقت ذاته بالخطوات المتقدمة التى تحققت في قطاع التعدين التقليدي ، لافتا في الوقت ذاته الى أن هدف الوزارة الاستراتيجي هو تجويد الاأداء في كافة قطاعات المعادن .
من جهته وصف وزير الدولة بوزارة المعادن أوشيك محمد احمد طاهر ما حققته الشركة السودانية للموارد المعدنية خلال (18) شهرا من تاريخ إنشائها بـالممتاز ووجه اوشيك الشركة السودانية باعداد خطة عمل عاجلة وسريعة للرقابة على قطاع التعدين الصغير الى جانب إعداد خطة عاجلة فيما يتعلق بمعايير البيئة والسلامة في كل شركات التعدين لاحكام الرقابة على تلك الشركات لمزيد من الانتاج .
وتابع (الشركات الجادة هى التى ينبغي أن تجد الرعاية والاهتمام واي شركة غير جادة يجب ان تلغي العقود المبرمة معها " مطالبا الشركة السودانية بعدم التهاون مع اي شركة غير جادة ولا ترغب في العمل .
وطالب اوشيك بالتنسيق التام بين الشركة السودانية للموارد المعدنية والهيئة العامة للابحاث الجيولوجية فيما يتعلق بالرقابة على الشركات في مرحلة الاستكشاف.