السبت، 17 ديسمبر، 2016

تعيين مجلس جديد لمشروع الجزيرة بصلاحيات لوالي الولاية

أصدر الرئيس السوداني، عمر البشير، الخميس، قراراً بإعادة تشكيل مجلس إدارة مشروع الجزيرة، برئاسة وزير الزراعة والغابات، ووالي ولاية الجزيرة، رئيساً مناوباً، ويعزز التشكيل الجديد صلاحيات حكومة ولاية الجزيرة لأول مرة .
ويواجه مشروع الجزيرة، في أواسط السودان، صعوبات تجعل استمراره على المحك نتيجة سنوات من الإهمال الحكومي وسوء الإدارة، وتسبب تردي المشروع في انهيار المرافق الحيوية بولاية الجزيرة، التي يقطنها نحو 3,7 ملايين نسمة .
وبحسب قرار الرئيس فإن عضوية مجلس إدارة مشروع الجزيرة تتكون من وزير الدولة بوزارة المالية، محافظ بنك السودان المركزي، وزير الزراعة والثروة الحيوانية بالجزيرة، وكيل وزارة الزراعة والغابات، وكيل الري بوزارة الموارد المائية والكهرباء، مديرعام هيئة البحوث الزراعية، عميد كلية الزراعة بجامعة الجزيرة، ومديرعام البنك الزراعي السوداني .
كما تشمل العضوية عبدالله أحمد محمد زين، اليسع محمد مصطفى، عباس عبدالباقي حمد الترابي، جمال دفع الله طه، الزين بخيت "ممثل ملاك الأراضي"، ممثل نقابة العاملين بمشروع الجزيرة ومحافظ مشروع الجزيرة عضواً ومقرراً .
وظل مشروع الجزيرة منذ 80 عاماً المصدر الوحيد لخزينة الدولة وتوفير العملات الصعبة عبر زراعة القطن، الذي كان يزرع في 400 600 ألف فدان، من جملة مساحة المشروع البالغة 2.2 مليون فدان، لكن المساحات المزروعة تقلصت إلى نحو 10% فقط من أراضيه .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق