الأربعاء، 21 ديسمبر، 2016

الخرطوم وجوبا تمدِّدان اتفاقية الترتيبات المالية للنفط


وقعت حكومة السودان، الثلاثاء، اتفاقية مع دولة جنوب السودان، تم بموجبها تمديد اتفاقية الترتيبات المالية في مجال النفط التي تم توقيعها بأديس أبابا في العام 2013 ، وحدد الاتفاق سعر نقل برميل النفط عبر السودان بـ15 دولاراً.
ووقع عن جانب السودان وزير النفط والغاز، د. محمد زايد عوض، فيما وقع عن حكومة الجنوب وزير الطاقة والبترول، ازيكيل جاثكوث، وذلك بمقر وزارة النفط السودانية في الخرطوم بحضور الوفد الفني الجنوبي، وعدد من مديري الإدارات بوزارة النفط والغاز .
وأوضح عوض أن الاتفاقية مدتها ثلاث سنوات وتم تمديدها إنفاذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية، القاضية بمراجعة الاتفاقية بسبب انخفاض أسعار النفط عالمياً .
وأبان أن الاتفاق قد حدد سعر نقل برميل النفط عبر السودان بـ15 دولاراً، وأن الجديد في اتفاق اليوم هو ربط السداد بسعر النفط وتقسيم الدفع إلى شرائح تبدأ من 20 دولاراً إلى 50 دولاراً، يتم الدفع بنسب متفاوتة وفقاً لكل شريحة على أن تعامل الزيادة فوق الـ50 دولاراً بنفس القيمة والمحددة بـ15 دولاراً للبرميل .
ونوه عوض إلى استمرار رسوم العبور كما هي، لافتاً إلى أن الشيء الجديد الآخر في الاتفاقية هو تمديدها لمدة ثلاث سنوات أخرى .
من جانبه عبّر جاثكوث عن سعادته لتوقيع الاتفاق، مؤكداً التزام بلاده بتنفيذ بنودها كافة .
وكشف عن توقيع مذكرات تفاهم بين البلدين في مجال التعاون النفطي، وإعادة تشغيل الحقول المتوقفة، والتدريب وبناء القدرات والأبحاث والمعامل مع مركز التدريب النفطي .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق