الأربعاء، 14 ديسمبر، 2016

النائب الأول يؤكد عمق العلاقات السودانية السعودية

أكد النائب الأول للرئيس السوداني بكري حسن صالح عمق العلاقات السودانية السعودية، مشيراً إلى الروابط التاريخية والثقافية بين الشعبين الشقيقين، وذلك لدى لقائه وفد مجلس الأعمال السعودي السوداني، بحضور وزير مدثر عبدالغني ورئيس الجانب السعودي حسين بحري.
وجدَّد النائب الأول صالح التزام الدولة بتوفير البيئة والمناخ المناسب لجذب المستثمرين، ولا سيما الأشقاء السعوديين، مشيراً إلى مبادرة رئيس الجمهورية الخاصة بتحقيق الأمن الغذائي، التي أطلقها إبان انعقاد القمة العربية الاقتصادية بالرياض، مؤكداً التزام الدولة بتذليل كل العقبات التي تعترض مسيرة الاستثمار بالبلاد.
وقال وزير الاستثمار عبدالغني إن اللقاء تناول نتائج ومخرجات اجتماعات مجلس الأعمال السوداني السعودي، التي انعقدت بالخرطوم خلال اليومين الماضيين.
من جانبه، أوضح رئيس الوفد السعودي بحري أن هناك رغبة حقيقية من المستثمرين السعوديين للاستثمار في السودان، داعياً إلى ضرورة تذليل كل العقبات التي تواجه قضايا الاستثمار.
ولفت إلى أن تكليف وزير الدولة بالاستثمار أسامة فيصل برعاية الاستثمارات السعودية في السودان، يؤكد توفر الإرادة السياسية السودانية لتقديم كل الدعم الممكن للمستثمر السعودي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق