الخميس، 1 ديسمبر، 2016

مذكرة تفاهم بين السودان والمجر حول "المياه العابرة"

وقَّع وزير الموارد المائية والري والكهرباء السوداني معتز موسى، مع وزير الداخلية المجري، المسؤول عن ملف المياه، على مذكرة تفاهم، تشمل مجالات التخطيط لإدارة أحواض الأنهار المشتركة، وإدارة الموارد المائية والمياه العابرة.
وامتدح موسى، خلال مشاركته في أعمال قمة المياه الدولية التي التأمت في العاصمة المجرية بودابست، وسط مشاركة دولية واسعة، العلاقات التاريخية بين البلدين، كما استعرض تنوع مصادر الموارد المائية التي يتمتع بها السودان.
يُذكر أن قمة المياه الدولية التي عُقدت بالمجر شارك فيها زهاء الـ 2000 مشارك من 50 دولة، تقدمهم عدد مقدر من رؤساء الدول والوزراء والخبراء المعنيين بملف المياه.
وأشار موسى إلى أهمية تبادل الخبرات والتجارب في مجال إدارة المياه العابرة للحدود، وكيفية تعزيز التعاون، من خلال الدراسات المشتركة وإنفاذ المشاريع التنموية، لتحقيق الاستغلال الأمثل لحوض نهر النيل بالاستفادة من تجربة دولة المجر في حوض نهر الدانوب.
ونوَّه إلى أهمية إنفاذ مشروع مفوضية اقتصادية مشتركة بين البلدين لتحديد وتقييم مجالات التعاون كافة.
وفي السياق، أكد وزير الداخلية المجري أهمية دور السودان الحيوي في دعم وتعزيز التعاون في حوض النيل، بجانب جهوده في كبح تدفقات الهجرة غير الشرعية اتجاه دول الاتحاد الأوروبي، معلناً تقديم منح دراسية عليا في مجال المياه للمهندسين السودانيين في الجامعات المجرية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق