الأربعاء، 26 أبريل، 2017

الخرطوم: مؤشرات لرفع دائم للعقوبات الأمريكية

كشف مسؤول سوداني رفيع، عن مؤشرات لرفع دائم للعقوبات الأمريكية عن الخرطوم عقب يوليو القادم، وقال إن لقاءات وفد بلاده الجانبية بواشنطن بشأن رفع العقوبات ضمن فعاليات اجتماعات الربيع، أسفرت عن مؤشرات لرفع دائم للعقوبات عن السودان.
وقال وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، بدر الدين محمود، يوم الثلاثاء، في رسالة صوتية من واشنطن، تم التفاكر خلال لقاءات الوفد بالإدارة العليا للبنك وصندوق النقد الدوليين ووزارة الخزانة الأمريكية، حول القضايا التي تمكّن السودان من العودة الكاملة والاندماج في الاقتصاد العالمي، وتحسين العلاقات الخارجية والتحضير المبكر لمرحلة ما بعد رفع العقوبات.
وأضاف الوزير، أن اجتماعات الجانب السوداني بالمديرين التنفيذيين بالبنك وصندوق النقد الدوليين وعدد من الدول المؤثرة، خاصة الدائنة للسودان، سادتها الروح الإيجابية في التعامل مع السودان، ووصف اجتماعات الربيع لهذا العام بأنها الأفضل، مبيناً أن هناك تطوراً كبيراً في مساعدات صندوق النقد الدولي للسودان وزيادة استفادته من نوافذ الصندوق لإعفاء ديونه.
وكشف الوزير عن إسناد عربي للسودان في إعفاء ديونه الخارجية، مشيراً إلى أن خطاب الدول العربية المشترك لرئيس البنك الدولي حوى مطالبة بإعفاء ديون السودان.
وذكر الوزير أن وفد السودان قد طالب، خلال لقائه الموسع بممثلي الحكومة البريطانية، بترفيع المائدة المستديرة حول ديون السودان لتنعقد في الاجتماعات السنوية للصندوق والبنك في أكتوبر القادم، على أن تتولى بريطانيا الإشراف على إعفاء الديون.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق