الأربعاء، 12 أبريل، 2017

ورشة لبرنامج فقه المعاملات المالية والمصرفية بشرق دارفور

شهد والي شرق دارفور أنس عمر محمد انطلاق ورشة برنامج فقه المعاملات المالية والمصرفية، التي يقيمها بنك السودان المركزي فرع شرق دارفور، بالتعاون مع الهيئة العليا للرقابة الشرعية على المصارف بالبنك، التي يترأس وفدها الزائر للولاية عبداللطيف عبدالله.
وأكد والي شرق دارفور أن عملية الرقابة الشريعية تعد ذات أهمية بالغة في الحياة وتسير العمل المصرفي والتجاري. ودعا الهيئة للوصول إلى محليات الولاية وتدريب عدداً من المصرفين، وذلك لضمان وصول رسالة الهيئة العليا للرقابة والتعريف بفقه المعاملات المصرفية.
وقال مدير بنك السودان المركزي فرع شرق دارفور عبدالرحمن عبدالله، إن الورشة ذات أهمية كبيرة، وذلك لما تخدمه من أغراض شرعية ومصرفية.
وفي منحى آخر، تسلم وزير مالية ولاية شرق دارفور د.الحاج محمد علي تبن الخارطة الجيولوجية بشأن المعادن الثمينة والنفيسة لولاية شرق دارفور، التي تحتوي على معلومات مؤكدة بوجود عدد مقدر من المعادن بمحليات الولاية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق