الأحد، 23 يوليو، 2017

مؤتمر دولي للأسرة في الخرطوم منتصف سبتمبر

ينظم الصندوق الخيري لمساعدة الشباب على الزواج، بالاتحاد الوطني للشباب السوداني، منتصف سبتمبر المقبل، مؤتمر الأسرة الدولي، وذلك برعاية رئاسة الجمهورية، وإشراف وزيرة الضمان والتنمية الاجتماعية مشاعر الدولب. ويناقش أوراقاً تتعلق بالتحديات والقدرة على البقاء للأسر العربية.
وقال رئيس اتحاد الشباب د.شوقار بشار، في تصريحات صحفية، إن المؤتمر الذي يُعدُّ الأول في السودان، يأتي في إطار الأهداف العليا بالمحافظة على الاستقرار المجتمعي وتماسك الأسرة، مما يساعد في التنمية الاقتصادية والمجتمعية في ظل التحديات الماثلة.
وأضاف قائلاً "المؤتمر يناقش أوراقاً تتعلق بالتحديات والقدرة على البقاء للأسر العربية، بجانب الزواج المعاصر والاستقرار الأسري، فضلاً عن الحروب والصراعات وتأثيرها على الأسرة".
ونوَّه بشار إلى أن هناك مشاركات داخلية وخارجية، تستهدف البحث عميقاً حول هموم وقضايا الأسرة، ووضع الحلول من خلال عقد الشراكات والتنسيق مع المؤسسات والوزارات ومنظمات المجتمع المدني العاملة في المجال.
إلى ذلك، أوضح المدير العام للصندوق الخيري لمساعدة الشباب على الزواج المهندس مهدي محمد أحمد حبيب الله، لدى تقديمه خطة العمل للمكتب التنفيذي، بأنهم يستهدفون تسليط الضو على الأسرة، لكونها مكوناً أساسياً في تشكيل المجتمع.
وأشار إلى ضرورة تبادل الخبرات مع المؤسسات ذات الصلة إقليمياً ودولياً، بما يُعزِّز الدور تجاه قضايا الأسرة السودانية بشكل خاص.
وتضم اللجنة العليا للمؤتمر، عدداً من الوزارات والمؤسسات والجهات ذات الصلة لتحقيق الغايات المرجوة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق