الخميس، 27 يوليو، 2017

وزير الدولة بالصناعة: البلاد تمتلك كافة مقومات توطين صناعة الادوية

تفقد وزير الدولة بوزارة الصناعة د. عبدو داؤود سليمان يرافقه وكيل وزارة الصناعة بلال يوسف المبارك وعددٍ من مديري الإدارات بوزارة الصناعة تفقدوا اليوم مصنع أفاميد للصناعات الطبية.
وأكد وزير الدولة بوزارة الصناعة أن البلاد تمتلك كافة مقومات صناعة الأدوية، مشيراً إلى حرص الدولة على توطين الصناعات الدوائية وتذليل الصعوبات والإشكالات التي تواجه الصناعة في السودان والتي تتمثل فى توفيرالنقد الأجنبي والمحلي، مشيراً إلي أن ذلك من شأنه أن يوفر دفعة كبيرة لخطة تسريع الإنتاج الدوائي لتحقيق الاكتفاء الذاتي ضمن أهداف البرنامج الخماسي للإصلاح الاقتصادي.
وكشف وزير الدولة بالصناعة أن عدد مصانع الأدوية العاملة بالبلاد بلغ 26 مصنعاً للأدوية البشرية ومصنع واحد للأدوية البيطرية و4 مصانع للمحاليل الوريدية و2 لمطلوبات غسيل الكلي و3 للمستلزمات الطبية، بجانب 9 مصانع تحت الإنشاء.
وأضاف بأنهم ينتجون 750 صنفا دوائيا مثل الكبسولات والأقراص والشرابات والمطهرات والمراهم الجلدية منها 128 صنفاً تغطي الاحتياج المحلي بنسبة 100 %، و289 صنفا بنسبة 80 %، وأشار إلي أن البلاد مكتفية من حيث الكمية بنسبة 60 % ومن حيث القيمة بنسبة 40%.
من جانبه أكد وكيل وزارة الصناعة بلال يوسف المبارك أن هذه الزيارة تأتي ضمن خطط وزارة الصناعة في إعادة تشغيل الطاقات العاطلة والمتعطلة، مشيراً إلى أن مصنع أفاميد لصناعة الحقن الطبية به طاقات عالية تغطي حاجة السوق المحلي، وقال: "بأن المصنع صادف بعض العقبات وبدأنا فعلاً في تذليل هذه العقبات بتوفير نقد أجنبي وإزالة التشوهات الضريبية بين الإنتاج المحلي والمستورد"، وأضاف: "بأن بقية المشاكل ستذلل حتى يعمل المصنع بكامل طاقته لتحقيق أهداف البرنامج الخماسي للإصلاح الاقتصادي في إحلال الواردات وزيادة الصادرات خاصةً لدول الجوار الأفريقي المغلقة والتي تعتمد في كثير من احتياجاتها على المنتجات السودانية".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق