الاثنين، 24 يوليو، 2017

اقتصادي يعزو زيادة أسعار تذاكر الطيران لارتفاع كلفة التشغيل

عزا الخبير الاقتصادي المعروف أ.د. محمد الجاك أحمد أستاذ الاقتصاد بجامعة الخرطوم، الأحد، الزيادات التي فرضتها سلطة الطيران المدني على أسعار تذاكر الطيران الداخلي، والتي بلغت 25 بالمئة، إلى الارتفاع في كلفة التشغيل.
وقال الجاك لوكالة الأنباء السودانية، الأحد، إن هذه الزيادات والتي ستسرى اعتباراً من الخامس والعشرين من هذا الشهر كانت متوقعة نسبة لتصاعد أسعار صرف العملات الأجنبية وخاصة الدولار في مقابل العملة الوطنية.
وأضاف أن تصاعد أسعار الدولار أدى إلى ارتفاع أسعار احتياجات هذه الطائرات من الأسواق الخارجية.
وأشار إلى الزيادات المضطردة في رسوم المطارات في المعاملات الأخرى، مما انعكس سلباً على أداء الشركات العاملة في هذا المجال في ظل تراجع قيمة العملة الوطنية.
وطالب الجاك بمعاملة أهل الولايات الغربية وخاصة دارفور بخصوصية إلى حين انفراج المشكلة في ظل فك التحويلات المصرفية بين السودان والولايات المتحدة الأميركية وكافة بنوك ومصارف العالم.
ونوه الجاك إلى أن أسعار التذاكر لهذه الولايات هي الأعلى مقارنة بأسعار التذاكر للولايات الأخرى.
ويشار إلى أن المنشور الصادر من سلطة الطيران المدني كان قد حدد قيمة التذكرة من الخرطوم إلى الجنينة بولاية غرب دارفور بعد الزيادة بـ2035 جنيهاً، وإلى نيالا بولاية جنوب دارفور بـ1655 جنيهاً، وإلى الفاشر بولاية شمال دارفور 1500 جنيهاً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق