الثلاثاء، 20 يونيو، 2017

تدشين أعمال المجلس القومي لمكافحة التصحُّر

أعلنت وزارة البيئة والموارد الطبيعية ووزارة الزراعة تدشين أعمال المجلس القومي لمكافحة التصحُّر، وقال أمين عام المجلس، عبدالعظيم ميرغني، خلال كلمة باحتفالات اليوم العالمي للتصحُّر، إن المجلس يعد صاحب السلطة المختصة لمكافحة التصحر في البلاد.
وأضاف أن المجلس يعمل على إنفاذ الاتفاقيات ووضع السياسات والخطط وبرامج العمل المتعلقة بمكافحة التصحُّر والحفاظ على البيئة، وتندرج ضمن مهام واختصاصات المجلس "العمل على تنمية الموارد البشرية وتشجيع استخدام التقانات في حماية الأراضي من التدهور"، من دون تقديم تفاصيل حول طرق الحماية.
وقال وزير الزراعة والغابات عبداللطيف عجيمي، خلال كلمته، إن الاحتفال يأتي بحجم التحدي لمكافحة التصحُّر وجذب تنمية مستدامة وتحسين الوضع الاقتصادي في البلاد.
من جهته، قال وزير البيئة والموارد الطبيعية، حسن هلال، إن المواطنين يفتقرون للثقافة المتعلقة بالبيئة. وأرجع هلال تفشي الإسهالات المائية في ولايات مختلفة من السودان إلى "عدم الإحاطة بالثقافة المتعلقة بالبيئة. وقال إن البيئة هي خط الدفاع الأول عن الصحة.
وأعلن هلال حصول وزارة البيئة على قرضين، الأول من دولة الصين بمبلغ 850 مليون دولار، والثاني من مملكة البحرين بمبلغ 466 مليون دولار، للعمل على إصلاح الصرف الصحي، وتغيير شبكات المياه القديمة، ومنع استخدام خطوط نقل المياه البلاستيكية لتفادي آثارها على البيئة وصحة الإنسان.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق