الأربعاء، 14 يونيو، 2017

كرامة يتعهد بتقديم الدعم للمشاريع الصناعية بالخرطوم

أعلن وزير الصناعة، موسى محمد كرامة، جاهزية وزارته لتقديم الدعم لتنفيذ كل المشروعات الصناعية الرامية لتطوير الصناعة بالخرطوم والتي تشمل إنشاء الحديقة الصناعية بالمنطقة الصناعية سوبا، وإنشاء مدينة الجيلي الصناعية في مساحة 150 مليون متر مربع وإنشاء المدينة السكنية.
وقال كرامة لدى لقائه الثلاثاء، والي الخرطوم، عبدالرحيم محمد حسين، إن مدينة الجيلي الصناعية ستكون جاهزة للمستثمرين من خارج السودان بعد الانفتاح الاقتصادي المتوقع، مبيناً أن ولاية الخرطوم تتمتع بالثقل السياسي والصناعي والحضري وتتوفر فيها كل الخدمات.
وأضاف "هي الولاية الأولى جذباً للاستثمار" مشيداً بالتفكير المتقدم للولاية في تطوير المناطق الصناعة الرامية لزيادة الإنتاج والإنتاجية وإحلال الواردات وزيادة الصادرات، وجدد استعداد الوزارة للتنسيق مع ولاية الخرطوم لرفع كفاءة الصناعيين والتدريب.
وأكد والي الخرطوم، عبدالرحيم محمد حسين، أن الصناعة هي قاطرة الاقتصاد الوطني، وقدم شرحاً عن المشروعات الصناعية التي تسعى الولاية لتنفيذها ممثلة في إنشاء المدن الصناعية في منطقتي سوبا والجيلي الصناعيتين.
وكشف حسين أن عدد المناطق الصناعية داخل الولاية يبلغ 10 مدن صناعية تخطط الولاية أن تجعل واحدة من هذه المناطق نموذجاً للحدائق الصناعية وهي منطقة سوبا الصناعية بعد توفير كل الخدمات فيها.
ونبه بأن المرحلة القادمة ستشهد كذلك إنشاء مدينة الجيلي الصناعية التي تضم بداخلها عدداً من الحدائق الصناعية، مثل حديقة الجلود الصناعية وحديقة النسيج وحديقة الأدوية وحديقة زيوت الطعام.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق