الاثنين، 15 مايو، 2017

القضارف تعلن زراعة (7.3) مليون فدان خلال الموسم الزراعي الحالي

خصص مجلس وزراء حكومة القضارف اجتماعه اليوم برئاسة والي ولاية القضارف، المهندس. ميرغنى صالح سيد أحمد، لرؤية وزارة الزراعة والغابات والري للموسم الزراعي للعام 2017- 2018م .
وأكد والي ولاية القضارف على أهمية إحداث تغيير و تحول واضح هذا الموسم في العملية الزراعية، وإقامة نماذج زراعية بمحاصيل مختلفة، يتم من خلالها تطبيق كافة الحزم التقنية عبر شركة ميقات، والسعي لإقامة مصانع إنتاج جوالات زنة خمسين كيلو جرام، وإدخال نظم ري حديثة هذا العام بالاستفادة من مشروعات حصاد المياه الري التكميلي، وإقامة الصناعات التحويلية بالاستفادة من المحصولات الزراعية .
من جانبه أوضح وزير الزرعة والغابات الدكتور عبد الله سلمان استهداف زراعة مساحة 7.3 مليون فدان للموسم الزراعي الجديد بالمحاصيل الزراعية المختلفة، تشكل الذرة مساحة (4) ملايين فدان، والسمسم (1500) فدان، وزهرة الشمس (500) ألف فدان، و (300) ألف فدان للدخن، بجانب (500) ألف فدان للفول السوداني، و (250) ألف فدان بالمحاصيل الأخرى .
وأشار وزير الزراعة لحاجة الموسم الزراعي لحوالي 310.909 ألف برميل لمقابلة عمليات التحضيرات والكديب والحراثة والتوسع فى المحاصيل النقدية، السمسم وزهرة الشمس والفول السوداني، بجانب المحاصيل الواعدة، والاعتماد على تقاوى الذرة المحسنة لإدخال الآلة في عمليات الحصاد، وتوطين تقاوى زهرة الشمس، والتوسع في زراعة القطن وتطوير وزيادة الرقعة الزراعية البستانية .
فيما أشار وزير الثروة الحيوانية بالولاية إلى رؤية الوزارة للارتقاء بالقطيع من خلال حفظ أصول السلالات المحلية، وقيام المزارع المتخصصة لتسمين الماشية بقرض الذبيح وتصدير اللحوم، وتشجيع قيام مزارع الدواجن بنظم حديثة، للاكتفاء الذاتي وتنظيم المنتجين في الجمعيات الإنتاجية، والتوسع في صناعة الأعلاف واستكمال فتح المسارات والمعابر والمداريك، والتوسع في الاستزراع السمكي، وتطعيم الحيوان من الأمراض الوبائية والسيطرة على الأمراض العابرة للحدود، ومكافحة الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان .
وأحال المجلس الرؤيتين للقطاع الاقتصادي للخروج بمصفوفة متكاملة ليتم تنفيذها هذا العام .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق