الثلاثاء، 1 أغسطس، 2017

الجمارك تؤكد سعيها لتطوير الزمن القياسي للتخليص

أكد رئيس هيئة الجمارك اللواء شرطة د. بشير الطاهر بشير، يوم الإثنين، السعي للتحسين المستمر والربط الشبكي للوصول لزمن تخليص مثالي وقياسي ليعود بالفائدة على اقتصاد البلاد، وأشار إلى اهتمام العالم بدراسة زمن التخليص.
وقال الطاهر لدى مخاطبته، الإثنين، برئاسة الهيئة، فعاليات ورشة دراسة زمن التخليص إن التطبيق يهدف لمعرفة المعوقات التي تؤدي للتأخير ومعالجتها، حتى توافق المعايير الجمركية المعايير العالمية.
ووعد الطاهر الورشة التي نظمتها الجمارك السودانية بالتعاون مع منظمة الجمارك العالمية، بتنفيذ كافة توصيات الورشة.
من جانبه، قال مدير دائرة الشؤون الفنية العميد شرطة علي جدو آدم رئيس اللجنة المنظمة للورشة، إنها تأتي في إطار سلسلة من الورش بالتعاون مع منظمة الجمارك بحضور الخبيرين، راجندرا كومار وايوي كيم.
وأوضح أن الورشة تناقش عدداً من الموضوعات مثل إدارة المخاطر والمراجعة اللاحقة والموارد البشرية، وتغطي هذه الورشة موضوعات كثيرة ومختلفة عن دراسة زمن التخليص.
وتستهدف الورشة، التي تستمر لمدة خمسة أيام، مشاركة المحطات الخارجية، لنشر ثقافة زمن التخليص بين ضباط الجمارك.
وتشتمل الورشة على مجموعة من العروض المقدمة من خبراء منظمة الجمارك العالمية وهيئة الجمارك السودانية وتعريف المشاركين بالورشة ببرامج التحديث وتنوير القطاع التجاري بالآليات العالمية لتسهيل التجارة ومواكبتها لدراسة زمن التخليص.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق