الثلاثاء، 5 مايو، 2015

رئيس مجلس الحبوب الزيتية يدعو لتغيير الخارطة الزراعية لتغطية الاحتياج المحلي من الزيوت

دعا وجدي ميرغني رئيس مجلس الحبوب الزيتية بوزارة التجارة الى تغيير الخارطة الزراعية بالتركيز على زراعة زهرة الشمس والتوسع الرأسي والافقي فى انتاج الفول السوداني لتغطية الاحتياج المحلي من الزيوت .
وقال ان العجز ما زال قائما حيث تتم تغطيته عن طريق الاستيراد ك مشيراً الى أنه لا بد من تغيير الموقف الحالى الذى يعتمد بصورة كبيرة على الاستيراد .
ونبه الى أن الموسم شارف على الابواب ولابد من توفير المدخلات للقطاعين المروى والمطري حتى يستطيع ان تحقق الزيادة المطلوبة فى الانتاج وسد الفجوة الكبيرة بجانب اجتهاد كل الاطراف فى تنفيذ موجهات المشاريع المروية بتوفير الخام الذي تستخدمه المصانع والتى اصبحت غالبيتها تستخدم الزيوت المستوردة رغم امكانياتها الكبيرة للتكرير .
واشار الى اهمية التوسع فى استيراد مجمعات للتكرير وذلك بالتنسق مع وزارة الصناعة والبنك الزراعي .
وقال يجب على بنك التنمية الصناعي توفير التمويل اللازم لزيادة الطاقة التكريرية الموجودة ،حيث وضح ان جزء من الازمة سببه ضعف الطاقة التكريرية وعدم وجود مزيبات لزيادة الاستخلاص من الحبوب المنتجة محلياً .
واضاف لا بد لوزارة المالية وبنك السودان والبنك الزراعي ان يولوا اهتمام اكثر ومتابعة تنفيذ خطة الحبوب الزيتية كما كان فى السابق .
وعن محفظة الزيوت ذكر انها تعمل مع نهاية الموسم ،كاشفا عن وجود اقتراح بان تبدأ منظومة التمويل من عمليات الانتاج والتحضيرات وتواصل التسويق .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق